الأخبار

قوات الأسد تعتقل عشرات الشبان في دمشق1 دقيقة للقراءة

كتبه Zaitun agency

وكالة زيتون – خاص

داهمت الأفرع الأمنية التابعة لنظام الأسد، الأسبوع الماضي، أسواق العاصمة دمشق واعتقلت عشرات الشبان من أصحاب المحال التجارية وموظفيهم بتهمة التعامل بالعملات الأجنبية.

وقال “أحمد عبيد” مدير التحرير في موقع “صوت العاصمة”: إن حملة الاعتقالات تركزت في أسواق “الصالحية” و”الشعلان” و”الحمراء”.

وأضاف في تصريح لـ “وكالة زيتون الإعلامية” أن الحملة أسفرت عن اعتقال حوالي 35 شاباً من أصحاب المحال التجارية وموظفيهم.

وأردف أن عناصر الدوريات صادروا عشرات الهواتف وأجهزة الكمبيوتر من المحال التجارية خلال عملية الدهم، مشيراً إلى أن قيمتها تُقدر بملايين الليرات السورية.

وتزامنت حملة الاعتقالات مع حملة أطلقها فرع ما يسمى “الأربعين” التابع لفرع أمن الدولة في مناطق “الصالحية” و”الشعلان” و”المالكي”، استهدف فيها العديد من الأكشاك المنتشرة في المنطقة.

وفرضت دوريات فرع “الأربعين” مبالغ مالية كبيرة على أصحاب الأكشاك والباعة الجوالين في المناطق المذكورة، بذريعة بيع “بضائع أجنبية مهربة”، بحسب “عبيد”.

ومطلع شهر شباط الفائت، نفذ فرع الأمن العسكري حملة اعتقالات استهدفت أسواق “الحميدية” و”المرجة” و”الحريقة” بدمشق، واعتقل خلالها 30 شاباً، موجهاً لهم تهمة التعامل بالدولار الأمريكي.

اترك تعليقاً