الأخبار

اعتقالات متبادلة بين ميليشيا “قسد” و”الدفاع الوطني” بمدينة الحسكة1 دقيقة للقراءة

كتبه Zaitun agency

وكالة زيتون – متابعات

شهد مركز محافظة الحسكة، الأربعاء 30 حزيران، اعتقالات متبادلة بين ميليشيات “الدفاع الوطني” الموالية، و”قسد” وسط استمرار التوتر بين الطرفين.

وقالت مصادر محلية: إن ميليشيا “الدفاع الوطني” اعتقلت عشرات الشبان في سوق مدينة الحسكة والمربع الأمني الموجود فيها.

وطال الاعتقال عدداً من الطلاب وأصحاب المحال التجارية، حيث جاء الاعتقال رداً على اعتقال ميليشيا “قسد” لـ “محمد صالح المسلط” القيادي بـ “الدفاع الوطني”.

وعلى إثر حملة الاعتقالات، استقدمت ميليشيا “قسد” تعزيزات عسكرية إلى نقاطها في محيط المربع الأمني، واعتقلت عدداً من عناصر قوات الأسد.

وكانت اشتباكات قد نشبت بين “قسد” وميليشيا “الدفاع الوطني”، أيار الفائت، أسفرت عن مقتل 15 شخصاً بينهم مدنيون، وسيطرة “قوات سوريا الديمقراطية” على حي “طي”، بعد انسحاب ميليشيا “الدفاع الوطني” منه.

يذكر أن نظام الأسد هدد “قسد” بأنه في حال عدم الانسحاب من حي طي وتسليمه لقوات “الشرطة” سيكون عاجزاً عن التدخل لوقف هجوم ميليشيا “الدفاع الوطني” على حي الشيخ مقصود بحلب، التي تتواجد فيه قوات لميليشيا قسد رداً على إخراجه من حي طي.

اترك تعليقاً