الأخبار

الفصائل تشن حملة قصف مكثفة على مواقع نظام الأسد في الشمال السوري1 دقيقة للقراءة

راجمة صواريخ فصائل الثوار قصف الجيش الحر
كتبه Zaitun agency

وكالة زيتون – خاص

شنت الفصائل العسكرية حملة قصف مكثفة على مواقع ونقاط انتشار قوات الأسد رداً على القصف الذي طال المدنيين في محافظة إدلب.

وأكد مصدر عسكري في الجبهة الوطنية للتحرير، قصف فوج المدفعية والصواريخ في الجبهة مرابض مدفعية وثكنة عسكرية لقوات الأسد في بلدة جورين غربي حماة بالصواريخ.

وأكد المصدر في تصريح لـ “وكالة زيتون الإعلامية” استهداف غرفة عمليات مركزية لقوات الأسد في ريف مدينة معرة النعمان جنوبي إدلب بعدد من صواريخ الغراد.

وأشار إلى قصف مواقع لقوات الأسد داخل بلدة سلمى بريف اللاذقية الشمالي بقذائف المدفعية والصواريخ.

ويأتي القصف رداً على الهجمات المدفعية والصاروخية والجوية من قبل قوات الأسد وروسيا على منازل المدنيين في إدلب.

ومنذ بداية التصعيد في شهر حزيران حتى أمس الثلاثاء 7 أيلول، أحصى الدفاع المدني أكثر من 470 هجوماً من قبل قوات النظام وروسيا على منازل المدنيين في شمال غربي سوريا.

وتسببت تلك الهجمات بمقتل أكثر من 120 شخصاً، من بينهم 45 طفلاً و20 امرأة، بالإضافة إلى متطوعين اثنين في صفوف الدفاع المدني السوري.

اترك تعليقاً