الأخبار

قوات الأسد تدخل اليادودة وتبدأ بتنفيذ اتفاق “التسوية”1 دقيقة للقراءة

كتبه Zaitun agency

وكالة زيتون – خاص

دخلت قوات الأسد إلى بلدة اليادودة بريف درعا الغربي، صباح اليوم الاثنين، وذلك لتنفيذ الاتفاق الذي توصلت إليه مع وجهاء البلدة.

وقال الناطق الرسمي باسم تجمع أحرار حوران أبو محمود الحوراني، إن وحدات من الشرطة العسكرية الروسية وأعضاء من اللجنة المركزية رافقوا القوات التي دخلت إلى البلدة.

وأشار الحوراني في تصريح لوكالة زيتون الإعلامية إلى أنه تم افتتاح مركز لتسوية أوضاع الشبان المطلوبين والمنشقين عن قوات النظام.

ويوم أمس توصل وجهاء البلدة لاتفاق مع نظام الأسد يقضي بدخول قوة عسكرية إلى اليادودة، وتفتيش المنازل بمرافقة الشرطة الروسية، وإجراء تسويات للشبان المطلوبين والمنشقين.

وجاء هذا الاتفاق بطلب من رئيس شعبة الأمن العسكري في درعا لؤي العلي، الذي أبلغ الوفد بمطالب نظام الأسد لتجنيب البلدة للتصعيد العسكري.

جدير بالذكر أن قوات الأسد انتهت من تنفيذ الاتفاق الذي توصلت إليه مع اللجنة المركزية في درعا البلد في الأول من أيلول الجاري، حيث دخلت أحياء المدينة وفتشت منازلها كما ثبتت تسع نقاط عسكرية جديدة، إضافة إلى إجراء تسوية للشبان.

اترك تعليقاً