الأخبار

وفاة شخص داخل سجون “هيئة تحرير الشام” في إدلب1 دقيقة للقراءة

سجن اعتقال معتقلين المعتقلين أسرى
كتبه Zaitun agency

وكالة زيتون – متابعات

توفي شخص ينحدر من ريف حلب، داخل سجون هيئة تحرير الشام في محافظة إدلب شمال غربي سوريا.

وذكرت مصادر إعلامية أن “هيئة تحرير الشام” أبلغت ذوي الشاب أحمد حسين سطوف بموت ابنهم في سجونها بعد مضي 7 أشهر على اعتقاله.

وتم اعتقال الشاب من قبل الهيئة، من قريته تل حديا في شباط عام 2021 بتهمة التعامل مع نظام الأسد.

وينحدر “أحمد حسن السطوف” من قرية تل حديا جنوبي حلب، ويبلغ من العمر 30 عاماً.

ووصل خبر لذويه أنه بصحة جيدة في معتقلات “الهيئة”، لذلك يرجح أن يكون أحمد قد قُتل تحت التعذيب.

وتؤكد الشبكة السورية لحقوق الإنسان أن قرابة 2287 مواطن سوري ما زالوا قيد الاعتقال أو الاختفاء القسري في مراكز الاحتجاز التابعة لـ”هيئة تحرير الشام”.

اترك تعليقاً