تركيا - غازي عنتاب

“السورية للتحرير” تنفذ عمليتين عسكريتين ثأراً لشهدائها.. ومصدر عسكري يكشف النتائج

قصف

وكالة زيتون – خاص

ردت الجبهة السورية للتحرير في الجيش الوطني السوري على القصف الجوي الروسي الذي طال معسكراً لها في قرية براد بريف عفرين شمالي حلب ما أدى لوقوع 6 شهداء.

وأكد مصدر من الجبهة السورية للتحرير لـ”وكالة زيتون الإعلامية” مقتل ما يزيد عن 21 عنصراً من ميليشيات الأسد جراء استهداف مواقعهم في جبهة براد جنوب عفرين بريف حلب الشمالي بصاروخ م.د وقذائف المدفعية الثقيلة والصواريخ.

وأعلنت الجبهة السورية للتحرير للمرة الثانية عن قصف مواقع نظام الأسد وميليشيا قسد على جبهة براد بريف عفرين، بصواريخ الغراد ثأراً للشهداء.

من جهته قال نائب قائد الجبهة السورية للتحرير “سيف أبو بكر”: “نزف لكم كوكبة من مقاتلينا الأبطال الذين نحسبهم عند الله من الشهداء عقب استهدف طائرات الاحتلال الروسي لأحد معسكراتنا في ريف عفرين”.

وأضاف “ونعدكم ونعد نظام الأسد وحلفائه الروس بالانتقام الشديد لشهدائنا وجرحانا والسير على خطاهم حتى دحر كل المحتلين عن أرضنا وتخليص أهلنا من إجرامهم”.

وبلغ عدد الشهداء 6، وهم حسام يحيى درويش، ومحي الدين حسام سرحان، ومحمد محمود مطلق، ومالك أنس معطي، وعدنان محمد شامية، وعزيز عدنان وردتين.

الجدير بالذكر أن الطيران الروسي شن صباح اليوم غارات جوية على مواقع للجبهة السورية للتحرير في قرية براد جنوب عفرين ما أدى إلى استشهاد 6 مقاتلين وإصابة 5 آخرين بجروح بعضهم حالته حرجة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقا