الأخبار

مجلس الإفتاء السوري يوصي بالالتزام بالاجراءات الوقائية ضد “كورونا” ويدعو لآخذ اللقاحات1 دقيقة للقراءة

كتبه Zaitun agency

وكالة زيتون – متابعات

أصدر مجلس الإفتاء السوري، بياناً اليوم السبت، دعا فيه أهالي المناطق المحررة بالالتزام بالاجراءات الوقائية للحد منها انتشار فيروس كورونا، وأخذ اللقاحات المضادة للفيروس.

وأكّد المجلس على ضرورة أخذ الاحتياطات اللازمة، وبيّن أنها جزء من تعليمات الدين الإسلامي ومقاصده التشريعية، كما دعا إلى الالتزام بالإجراءات الوقائية، ومنها لبس الكمامات والتباعد الاجتماعي، وعدم عقد الاجتماعات الكبيرة، والتزام توصيات الجهات الصحية المعنية في الشمال المحرر، التي أكدت على ضرورة أخذ مخاطر الوباء على محمل الجد والابتعاد عن التجمعات.

كذلك حث البيان على تأجيل المناسبات الجماعية، و الالتزام بمسافة الأمان الجسدي (متر ونصف)، وغسيل اليدين بشكل متكرر، مشيراً إلى حديث الرسول صلى الله عليه وسلم: (إذا سمعتم بالطاعون بأرض فلا تدخلوها، وإذا وقع بأرض وانتم بها فلا تخرجوا منها).

وأوصى المجلس الأهالي بالتوجه لأخذ اللقاح، حيث إنه يخفف كثيراً من شدة الأعراض واحتمال اللجوء إلى المشافي، و يقلل بشكل واضح من احتمالية ونسب الوفاة.

وأضاف: “إننا إذ نؤكد على ضرورة المسارعة إلى الالتزام بهذه الإجراءات الوقائية والاحتياطات، فإننا نرى أن هذه الاحتياطات في مجملها ترقى إلى درجة الوجوب الشرعي، وبخاصة إذا تعينت هذه الطريقة وهذه الأساليب والاحتياطات لدفع مخاطر الوباء وتقليل انتشاره ودفع ضرره عن الناس”.

وختم بالقول: “نعتبر أن حكم هذه الإجراءات يستند إلى القواعد المعتبرة و المرعية في ديننا من باب اختيار أهون الشرين و أخف الضررين إلى حين التخلص من هذا الوباء، وقد قال ربنا تعالى في كتابه الكريم (ولا تلقوا بأيديكم إلى التهلكة)”.

اترك تعليقاً