الأخبار

تركيا تتهم الولايات المتحدة بدعم جماعات إرهابية تقسم سوريا1 دقيقة للقراءة

كتبه Zaitun agency

وكالة زيتون – متابعات

وجه وزير الخارجية التركي، مولود جاويش أوغلو، اتهاماً للولايات المتحدة الأمريكية، بدعم جماعات إرهابية تقسم سوريا.

وقال أوغلو خلال مؤتمر صحفي عقده مع نظيره الفنزويلي، فيليكس بلاسينسيا، إن مزاعم أمريكا بشأن تواجدها في سوريا لمكافحة تنظيم “داعش” غير حقيقي وغير صادق.

وأضاف: “أمريكا غير صادقة بشأن وجودها في سوريا من أجل مكافحة تنظيم داعش”.

وشدد على أن “واشنطن تنتهج سياسات أحادية ظهر أثرها على العراق وسوريا وأفغانستان، وطالبها بأن تغير سياستها بدلاً من إلقاء اللوم على تركيا”.

وقبل أيام لفت الرئيس التركي رجب طيب أردوغان إلى أن لتركيا أولوية في سوريا، وهي مكافحة الإرهاب وتطهير المنطقة بالكامل من التنظيمات الإرهابية.

وتابع: “لكننا نرى أنه بينما نحارب الإرهاب، هناك من يميز بين المنظمات الإرهابية، هذا الوضع لا يمكن القبول به، الإرهاب قضية مشتركة للبشرية”.

وبشأن الانتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان التي يرتكبها تنظيم قسد المدعوم أمريكياً، في المناطق التي يسيطر عليها بسوريا، قال الرئيس التركي: “يتم إعدام المدنيين أو يجري تعذيبهم فقط لأنهم معارضون (للتنظيم)، هذه الجرائم والانتهاكات الجسيمة تحدث أمام أعين حلفائنا، يقومون بالدعاية لتنظيم ي ب ك أمام أبصار الناس، هذا الأمر ليس عقلانياً ولا أخلاقياً”.

اترك تعليقاً