الأخبار

مقتل عنصر من قوات الأسد بقصف إسرائيلي شرق حمص1 دقيقة للقراءة

مجهول طائرة اسرائيل قصف
كتبه Zaitun agency

وكالة زيتون – متابعات

لقي عنصر من قوات الأسد مصرعه الليلة الماضية إثر هجوم نفذته المقاتلات الإسرائيلية على مواقع للميليشيات الإيرانية في ريف حمص الشرقي.

وقالت وكالة أنباء النظام “سانا” إنه في حوالي الساعة 11:34 شنت المقاتلات الإسرائيلية “عدوانا جوياً” من اتجاه منطقة التنف بريف حمص الشرقي باتجاه مدينة تدمر.

وزعمت الوكالة أن الهجوم استهدف برج اتصالات وبعض النقاط المحيطة به، ما أدى إلى مصرع عنصر وجرح 3 آخرين ووقوع بعض الخسائر المادية.

وادعت الوكالة أن الدفاعات الجوية التابعة لقوات الأسد تصدت لبعض الصواريخ وأسقطت عدداً منها قبل الوصول إلى أهدافها، وذلك في رواية يكررها النظام عقب كل هجوم إسرائيلي.

ويوم الجمعة الماضي شنت المقاتلات الحربية الإسرائيلية غارات جوية على مطار التيفور العسكري بريف حمص الشرقي، ما أدى إلى إصابة ستة عناصر بجروح ووقوع خسائر مادية.

كما شنت الطائرات الحربية الإسرائيلية غارات جوية على مواقع لنظام الأسد في محافظتي دير الزور وحمص، وأكدت مصادر موالية أن القصف طال مطار التيفور العسكري.

وبالتزامن مع ذلك، دوت انفجارات عنيفة في مواقع لنظام الأسد في مدينة البوكمال بريف دير الزور الشرقي، وسط تحليق للطيران.

وفي أيلول الماضي شنت الطائرات الإسرائيلية، غارات جوية على محيط دمشق، وتحدثت مصادر عبرية حينها عن سقوط صاروخ دفاع جوي أطلقته قوات الأسد في البحر المتوسط قبالة السواحل القريبة من إسرائيل.

جدير بالذكر أن موقع صوت العاصمة أكد أن الغارات استهدفت مركز البحوث العلمية في “جمرايا”، ونقطة تجمع للميليشيات الإيرانية في محيط بلدة “الدريج”.

اترك تعليقاً