الأخبار

مسؤول تركي يتحدث عن رغبة روسية – أمريكية بإفراغ إدلب من سكانها1 دقيقة للقراءة

كتبه Zaitun agency

وكالة زيتون – متابعات

أكد والي مدينة كوجالي التركية سيدار يافوز، أن الولايات المتحدة وروسيا تحاولان إفراغ محافظة إدلب من سكانها وتهجيرهم.

وقال يافوز إن “الجيش التركي كان مجبراً على دخول سوريا وعليه أن يبقى وسيبقى كما يشاء”، مضيفاً: “إذا حققت أمريكا وروسيا مرادهما، فسوف يتجمع حوالي 3.5 ملايين شخص على الحدود التركية”.

وطالب المسؤول التركي حكومة بلاده بمنح الجنسية التركية للاجئين السوريين أسوة بالدول التي تمنح جنسيتها للأشخاص الذين يقيمون فيها لفترات طويلة، فضلاً عن تعدد الثقافات والأعراق في تركيا.

وأضاف: “لماذا لا يستطيع القادمون إلى تركيا أن يكونوا أتراكاً، كم عدد الثقافات الموجودة في هذه الجغرافيا؟.. الذي يذهب إلى أمريكا يصبح أمريكياً، لكن لماذا لا يصبح القادم إلى تركيا تركياً؟”.

وضرب يافوز مثالاً على ذلك بتجنيس فرنسا للاعب زين الدين زيدان ذو الأصول الجزائرية، وتجنيس ألمانيا للاعب مسعود أوزيل ذو الأصول التركية.

ومضى بالقول: “هل يسمون زيدان لاعب كرة قدم جزائري؟ يسمونه لاعب كرة القدم الفرنسي زيدان، هل يقولون مسعود أوزيل من أصل تركي؟ يسمونه لاعب كرة القدم الألماني مسعود أوزيل”.

تجدر الإشارة إلى أن تركيا تحتضن أكثر من 3.7 ملايين لاجئ سوري يقيمون ضمن نظام الحماية المؤقتة، وقد أكدت وزارة الداخلية التركية قبل أيام حصول 174 ألف و726 شخص منهم على الجنسية للسوريين.

اترك تعليقاً