الأخبار

تأسيس نقابة للمعلمين في ريف حلب الشرقي1 دقيقة للقراءة

كتبه Zaitun agency

وكالة زيتون – متابعات

أعلن عدد من المعلمين، تأسيس نقابة لهم في كل من مدينة الباب وريفها، وقباسين وريفها في ريف حلب الشرقي.

وذكر المعلمون في بيانهم، أن النقابة هي الممثل الشرعي الوحيد لحراكهم السلمي في سبيل تحقيق مطالبهم المحقة.

وجاء إعلان تأسيس النقابة، بعد أن هددت عدة مجالس محلية في ريف حلب الشرقي، المعلمين بالفصل، بعد إضرابهم عن العمل قبل أيام، بسبب ضعف الرواتب.

وقبل أيام أكد مراسل “وكالة زيتون الإعلامية” أن المعلمون في مدارس مدن الباب وإعزاز وعفرين بدؤوا إضراباً ونظموا وقفات احتجاجية.

وتتمثل مطالب المعلمين بزيادة الرواتب، وتحسين العملية التعليمية ووضع المدارس، وزيادة عدد الصفوف الدراسية.

ودعا المعلمون إلى زيادة أجورهم وتعديل المنحة المقدمة للمعلم من 750 ليرة تركية إلى 2000 ليرة.

الجدير بالذكر أن العديد من الهيئات الثورية أصدرت بيانات أكدت فيها دعم المعلمين والمعلمات في ريف حلب الشمالي والشرقي في مطالبهم المحقة.

اترك تعليقاً