الأخبار

الطائرات الروسية ترتكب مجزرة شمال إدلب1 دقيقة للقراءة

كتبه Zaitun agency

وكالة زيتون – متابعات

ارتكبت الطائرات الحربية الروسية، اليوم الخميس، مجزرة في ريف إدلب الشمالي، راح ضحيتها عدد من المدنيين معظمهم من الأطفال.

وقال مراسل وكالة زيتون الإعلامية إن الطائرات الروسية شنت عدة غارات جوية على أطراف بلدة كفريا بريف إدلب الشمالي، ما أدى إلى استشهاد 5 مدنيين.

وأشار مراسلنا إلى أنه من بين الشهداء ثلاثة أطفال وإمرأة ورجل وجميعهم من عائلة واحدة، مضيفاً أن الغارات أدت أيضاً إلى إصابة عدد من المدنيين بجروح، كونها استهدفت منطقة مكتظة بالمدنيين والنازحين.

ومنذ أيام استأنفت المقاتلات الحربية الروسية غاراتها على محافظة إدلب شمال غربي سوريا، وذلك بعد أسابيع من الهدوء النسبي الذي تخلله قصف مدفعي وصاروخي.

تجدر الإشارة إلى أن وزارة الخارجية الكازاخية أعلنت يوم أمس الأربعاء أنها تعتزم تنظيم جولة جديدة من محادثات أستانا حول سوريا بطلب من الدول الضامنة، ومن غير المستبعد أن يكون هذا القصف استباقاً لتلك الاجتماعات.

اترك تعليقاً