الأخبار

الولايات المتحدة وقطر: لا تطبيع مع نظام الأسد1 دقيقة للقراءة

وزارة الخارجية الأمريكية
كتبه Zaitun agency

وكالة زيتون – متابعات

أكدت كل من الولايات المتحدة الأمريكية، وقطر، على الموقف الرافض لتطبيع العلاقات مع نظام الأسد.

وذكر وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن، أن بلاده قلقة من الإشارات التي تبعثها الزيارات الرسمية لسوريا.

وأشار بلينكن إلى أن الولايات المتحدة الأمريكية لا تدعم التطبيع مع النظام السوري.

وتابع: “نذكر شركائنا بالجرائم التي ارتكبها النظام السوري، ونحن قلقون من الإشارات التي تبعثها زيادة وزير الخارجية الإماراتي لدمشق”.

بدوره شدد وزير الخارجية القطري محمد بن عبد الرحمن بن جاسم آل ثاني، على أن التطبيع مع نظام الأسد ليس مطروحاً لدى قطر.

وأضاف: “نعتقد أنه يجب محاسبة الأسد على جرائمه ضد شعبه”.

وكانت الناطقة باسم وزارة الخارجية الفرنسية، آن كلير لوجوندر، أكدت أن لا نية لدى باريس حالياً للتطبيع مع نظام الأسد، خاصة مع استمرار انتهاكات حقوق الإنسان على كامل الأراضي وتوقف العملية السياسية.

كما رفضت الولايات المتحدة الأمريكية على لسان المتحدث باسم وزارة الخارجية نيد برايس التطبيع مع النظام، وأكدت أن بشار الأسد دكتاتور وحشي.

اترك تعليقاً