الاقتصاد

بوادر انهيار اقتصادي في منطقة شمال غربي سوريا1 دقيقة للقراءة

كتبه Zaitun agency

وكالة زيتون – متابعات

أشار فريق منسقو الاستجابة في سوريا إلى بوادر انهيار اقتصادي في شمال غربي سوريا، بسبب ارتفاع الأسعار بشكل كبير، وانخفاض القوة الشرائية.

وقال الفريق في بيان له، إن أغلب العائلات في المنطقة بشكل عام ونازحي المخيمات بشكل خاص أصبحوا غير قادرين على تأمين المستلزمات الأساسية وفي مقدمتها مواد التغذية والتدفئة لضمان بقاء واستمرار تلك العائلات على قيد الحياة.

وأشار إلى أن النازحين ينتظرون في المخيمات أوضاعاً إنسانية بالغة السوء بالتزامن مع بدء الهطولات المطرية في المنطقة.

ودعا الفريق المجتمع الدولي إلى تحمل مسؤوليته أمام المدنيين في المنطقة كما طالب المنظمات الإنسانية بشكل عاجل بزيادة الفعاليات الإنسانية في مخيمات شمال غرب سوريا والتي يقطنها أكثر من مليون ونصف مدني لمواجهة فصل الشتاء.

وذكر الفريق قبل أيام أن أسعار المواد الغذائية في الشمال السوري ارتفعت بنسبة 400%، وارتفعت أسعار المواد الغير غذائية بنسبة 200%، فيما ارتفعت أسعار المحروقات بنسبة 350%.

وارتفعت أسعار مادة الخبز بنسبة 300%، إضافة لوصول معدلات الفقر إلى مستويات قياسية تجاوزت 90%.

ووصل عدد الأسر التي خفضت أعداد الوجبات الأساسية إلى 65%، في حين وصلت ضمن المخيمات إلى 89%.

يذكر أن ذلك يأتي بالتزامن مع انخفاض قيمة الليرة التركية بشكل غير مسبوق، حيث وصل سعر صرفها إلى أكثر من 11 ليرة مقابل الدولار الأمريكي الواحد.

اترك تعليقاً