الأخبار

ميليشيات قسد تخير أهالي الرقة بين حفر الأنفاق أو مغادرة منازلهم  1 دقيقة للقراءة

قسد 23
كتبه Zaitun agency

وكالة زيتون – خاص

أجبرت ميليشيات قسد مجموعة من أهالي ريف الرقة الشمالي على ترك منازلهم وخيرتهم بين مغادرتها أو حفر الأنفاق والتحصينات لها.

وقال مراسل وكالة زيتون الإعلامية إن سكان قرى وبلدات ناحية عين عيسى (الخالدية، الدبس، صيدا، معلق، مشرفة، المخلط، الشبل) تلقوا إنذارات من قيادة قسد بالبدء بحفر الأنفاق أو مغادرة منازلهم.

وأشار مراسلنا إلى أن العديد من الأهالي رفضوا ذلك الطلب وتركوا منازلهم، في حين رفض المواطن عبد الرحمن محمود العلي، الخروج من منزله، لتقوم الميليشيات باعتقاله.

وجرت عملية الاعتقال عندما قام العلي بإطلاق النار على آلية حفر ومعها عناصر من الميليشيات، ما أدى إلى مقتل أحدهم، لتبدأ اشتباكات بينه وبين الدورية إلى أن نفدت ذخيرته، وتتمكن الميليشيات من اعتقاله.

يشار إلى أن العلي البالغ من العمر 49 عام ينحدر من قرية الشبل، عائلته خرجت من القرية، وهو لم يخرج وبقي في منزله الذي تبلغ مساحته الإجمالية 6 هكتارات، ويقع في الجهة الغربية الشمالية للقرية على هضبة جبلية تشرف على الطريق الدولي، وتهدف “قسد” من السيطرة على منزله والأرض هو بناء منصات إطلاق صواريخ.

اترك تعليقاً