الأخبار

رئيس بلدية “بولو” يهاجم اللاجئين السوريين ويصفهم بـ”المافيات”1 دقيقة للقراءة

كتبه Zaitun agency

وكالة زيتون – متابعات

هاجم رئيس بلدية بولو التركية، تانجو أوزجان، المعروف بسياسته المعادية للاجئين في تركيا، السوريين، وزعم بأنهم سيقومون بسد فجوة “مافيا إسطنبول”.

وقال: “أنا لا أقوم بتصوير أي شيء من هذا القبيل، هل قلت أنهم مجرمون محتملون؟”، مضيفاً: “إذا شاهدتم كلامي عن كون السوريين مافيا، سأقول لكم كيف ولدت المافيا في إسطنبول”.

وتابع أوزجان: “من هي أول مافيا؟ أُناس قدموا من شرق البحر الأسود، أطلق عليها اسم (مافيا لاز) في إسطنبول، ثم كسبوا الأموال وأرسلوا أطفالهم إلى المدرسة، وتركوا أعمال المافيا.. ثم قام الأكراد غير المتعلمين والقادمون من الشرق والجنوب الشرقي بسد الفجوة، والآن أيضاً وصل الأكراد إلى مستوى معين من التعليم”.

وأردف: “هناك فجوة كبيرة الآن، من سيملؤها؟ إنهم أولئك غير المتعلمين، والجوعى، هم من سيقومون بملئها”، في إشارة إلى اللاجئين السوريين.

تجدر الإشارة إلى أن أوزجان التابع لحزب الشعب المعارض، اقترح مؤخراً رفع تعرفة أسعار المياه للسكان الأجانب القاطنين في مدينة بولو، بمقدار 2.5 دولار للمتر المكعب الواحد لأصحاب العدادات الميكانيكية، و4.5 دولارات لأصحاب العدادات الإلكترونية، ورفع رسوم الزواج إلى 100 ألف ليرة تركية.

اترك تعليقاً