تركيا - غازي عنتاب

لافروف يهاجم الوجود الأمريكي في سوريا ويطمئن تركيا

لافروف

وكالة زيتون – متابعات

هاجم وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف الوجود الأمريكي في سوريا، كما طمأن في الوقت نفسه تركيا.

وقال لافروف إن التواجد العسكري الأمريكي في سوريا سينتهي عاجلاً أم آجلاً.

واعتبر لافروف أن “الأهداف الحقيقية (لتواجد عسكريي الولايات المتحدة في سوريا) واضحة ولم يخفها بشكل عام الأمريكيون أنفسهم إذ أحكموا سيطرتهم على الهيدروكربونات والحقول النفطية والأراضي الزراعية في شرق الفرات، وشرعوا في التشجيع على الانفصالية الكردية فيها بكافة الوسائل”.

وادعى لافروف أن الوضع معقد جداً أيضاً فيما يخص مواقف تركيا التي تعتبر “وحدات حماية الشعب” الكردية المتحالفة مع الولايات المتحدة تنظيماً إرهابياً.

وأضاف: “في هذه المسألة يجب الإدراك أن الأمريكيين في نهاية المطاف سينسحبون، وهم يواجهون هناك حالياً مشاكل أكثر (من الفوائد)، بما في ذلك مخيم الركبان ومنطقة بعرض 55 كلم حول قاعدة التنف حيث يحاولون فرض قواعدهم لكنهم عاجزون على أرض الواقع عن ضمان استمرارية عمل هذه الهياكل، واحتشد هناك العديد من المجرمين والإرهابيين في صفوف النازحين”.

ولفت إلى أن روسيا تطمئن الأتراك بأنها لا ترغب إطلاقاً في تغذية أي نزاعات سلبية بالنسبة لأنقرة بل تسعى بالعكس إلى المساعدة في تطبيق طلب ضمان سيادة الأراضي السورية.

يذكر أن تركيا وروسيا وقعتا خلال السنوات الماضية عدة اتفاقيات حول الوضع في سوريا، لا سيما فيما يتعلق بمحافظة إدلب شمال غربي سوريا، ومنطقة شمال شرقي سوريا، الخاضعة لسيطرة ميليشيا قسد.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقا