الأخبار

منذ بدء 2022.. عدد الشهداء في إدلب بسبب القصف الروسي1 دقيقة للقراءة

قصف غارة قوات الأسد نظام الأسد إدلب حلب دخان شهداء جرحى
كتبه Zaitun agency

وكالة زيتون – متابعات

 

نشر الدفاع المدني السوري، احصائية عن عدد الشهداء في محافظة إدلب شمال غربي سوريا، منذ بداية العام.

وذكر الدفاع المدني أنه خلال الأسبوع الأول من عام 2022 قتل طفلان وامرأة وأصيب 17 مدنياً بينهم 8 أطفال في شمال غربي سوريا.

وكان ذلك جراء 32 غارةً جوية روسية، استهدفت محطة لضخ المياه قرب مدينة إدلب، ومزارع لتربية الدواجن، ومعملاً لإنتاج المواد الغذائية، ومنازل المدنيين.

واستجاب الدفاع المدني السوري خلال عام 2021 لأكثر من 1300 هجوم من قبل النظام وروسيا تم فيها استخدام أكثر من 7000 ذخيرة متنوعة، منها أكثر من 145 طلعة جوية جميعها روسية تم فيها شن أكثر من 400 غارة جوية، و1000 هجوم بالقذائف المدفعية تم فيها إطلاق أكثر من 5650 قذيفة، و123 هجوماً صاروخياً تم فيها إطلاق أكثر من 700 صاروخاً منها 43 هجمات بصواريخ أرض ـ أرض، منها اثنان محملان بقنابل عنقودية، إضافة لـ 34 هجوماً بالصواريخ الموجهة تم فيها إطلاق أكثر من 40 صاروخاً، فيما كانت الطائرات المسيرة حاضرة واستجاب الدفاع المدني السوري لـ 8 هجمات بالطائرات المسيرة، والمئات من الهجمات بأسلحة أخرى متنوعة.

وكذلك وثق الدفاع المدني السوري خلال عام 2021 مقتل 225 شخصاً من بينهم 65 طفلاً و38 امرأة نتيجة لتلك الهجمات التي شنها الطيران الروسي وقوات النظام واستجابت لها فرق الدفاع المدني السوري فيما تمكنت الفرق من إنقاذ 618 شخصاً أصيبوا نتيجة لتلك الهجمات، من بينهم 151 طفلاً.

تجدر الإشارة إلى أن محافظة إدلب شمال غربي سوريا تتعرض منذ أيام لتصعيد عسكري من قبل قوات الأسد وروسيا التي شنت مقاتلها الحربية عشرات الغارات الجوية على مواقع مدنية وبنى تحتية في المنطقة.

اترك تعليقاً