الأخبار

مصدر لـ”زيتون” يكشف تفاصيل عملية نوعية للجيش الوطني شمال الرقة1 دقيقة للقراءة

كتبه Zaitun agency

وكالة زيتون – خاص
تمكن الجيش الوطني ضمن عملية نوعية، اليوم الأربعاء، من التسلل إلى أحد الانفاق التي تستخدمها ميليشيا قسد للتنقل على محور بلدة عين عيسى بريف الرقة الشمالي وتدميره بشكل كامل.

وقال مصدر عسكري خاص لـ “وكالة زيتون الإعلامية” في المنطقة، إن الجيش الوطني تمكن من التسلل إلى أحد أهم الانفاق التي تتخذها ميليشيا قسد للتنقل بين نقاطها العسكرية الخلفية على الأطراف الشمالية لقرية صيدا محيط بلدة عين عيسى بريف الرقة الشمالي.

وبحسب المصدر، فإن عناصر الجيش الوطني المتسللين تمكنوا من قتل حرس بوابة النفق وزرع ألغام وعبوات ناسفة داخله، ثم الانسحاب إلى النقاط المرابطين عليها دون وقوع اشتباك مع ميليشيا قسد.

وبعد انسحاب عناصر الجيش الوطني، أكد المصدر أن قسد لم تستطع تفكيك الألغام والعبوات الناسفة، ما أجبرها على تفجير النفق بالكامل والذي يبلغ طوله 350 متر ويعد من أهم التحصينات العسكرية لها شمال بلدة عين عيسى بريف الرقة.

وفي السياق، شهدت بلدة عين عيسى استنفار أمني لميليشيا قسد على مداخل ومخارج البلدة، كما ورصد مراسلنا في المنطقة حالة اعتقال لعدد من عناصر قسد خلال محاولتهم الفرار بسيارة عسكرية إلى مكان مجهول خارج البلدة خوفاً من القصف المتكرر للجيش التركي على النقاط العسكرية للأولى في المنطقة.

وتشهد بلدة عين عيسى والقرى المحيطة بها بريف الرقة الشمالي، اشتباكات وقصف متبادل بشكل شبه يومي بين الجيشين التركي والوطني السوري من جهة وميليشيا قسد وقوات الأسد من جهة أخرى.

اترك تعليقاً