الأخبار

الولايات المتحدة: هذا ليس الوقت لإعادة تأهيل نظام الأسد1 دقيقة للقراءة

الخارجية الأمريكية نيد برايس أمريكا المتحدث باسم الخارجية
كتبه Zaitun agency

وكالة زيتون – متابعات

أكد المتحدث باسم وزارة الخارجية الأمريكية، نيد برايس، أن الولايات المتحدة ترى أنه من غير الممكن إعادة تأهيل نظام الأسد، ولا تشجع على التطبيع معه.

وقال برايس في تصريح لقناة الحرة يوم أمس الأربعاء: “هذا ليس الوقت لإعادة تأهيل نظام الأسد، هذا النظام لا يمكن تأهيله نظراً لما قام به بحق شعبه”.

وشدد على أن واشنطن لا تشجع على إقامة العلاقات الدبلوماسية مع النظام، وتعتقد “أن السلوك الذي أظهره بما في ذلك الوحشية التي مارسها على شعبه” لا تسمح بذلك.

وحول تطبيع بعض الدول العربية مع النظام، قال برايس: “الدول حرة في اختيار مسارها الدبلوماسي.. لقد أوضحنا بشكل جلي أنه ليس الوقت الآن لإعادة تأهيل النظام السوري”.

ومؤخراً، وجه رؤساء لجنتي العلاقات الخارجية بمجلسي الشيوخ والنواب الأمريكيين، وأعضاء بارزون في اللجنتين، رسالة إلى الرئيس الأمريكي جو بايدن، يطالبون فيها باستعادة “القيادة الأمريكية” بشأن سوريا.

وطلبت الرسالة من بايدن رفض إعادة دمج نظام الأسد في المجتمع الدولي من دون إصلاحات واضحة للشعب السوري.

كما أعرب الأعضاء عن قلقهم “من أن عدداً من الشركاء العرب يواصلون زيادة علاقاتهم الرسمية وغير الرسمية مع النظام، بما في ذلك إنشاء مواقع دبلوماسية ومبادرات دبلوماسية علنية”.

اترك تعليقاً