الأخبار

تحذيرات من عاصفة ثلجية جديدة في الشمال السوري1 دقيقة للقراءة

كتبه Zaitun agency

وكالة زيتون – متابعات 

حذر خبير الطقس أنس الرحمون من عاصفة ثلجية جديدة في منطقة شمال غربي سوريا، يوم غد السبت، وذلك بعد أيام من العاصفة التي ضربت المنطقة مؤخراً.

وقال الرحمون إن ريف حلب الشمالي و تحديداً مناطق شمال عفرين قد تكون اعتباراً من مساء السبت على موعد مع تساقطات ثلجية جديدة أقوى وأشمل من التساقطات السابقة.

وأضاف في منشور على قناته على موقع تيلغرام: “التوقعات سيتم تحديثها تباعاً و توقعات تساقط الثلوج الأسبوع القادم ستشمل مناطق جديدة”.

وكانت منظمة الدفاع المدني السوري (الخوذ البيضاء)، أكدت تضرر 72 مخيماً في منطقة شمال غربي سوريا، بسبب العاصفة الثلجية والمطرية التي تعرضت لها المنطقة خلال الأيام القليلة الماضية.

وقالت المنظمة إن 920 خيمة تضررت بشكل كلي، و1900 خيمة تضررت بشكل جزئي، كما بلغ عدد العوائل المتضررة التي كانت تقطن الخيام 2250 عائلة.

وأكدت المنظمة في منشور على صفحتها الرسمية على موقع فيسبوك أن أكثر من 1.5 مليون مهجر يعيشون داخل خيام مهترئة، غدت “حياتهم كالجحيم”، بعد أن سوت العاصفة الثلجية خيام بعضهم بالأرض.

ويستمر تعرض مناطق شمال غربي سوريا لكتلة هوائية قطبية باردة تسبب انخفاض كبير لدرجات الحرارة وتشكل الصقيع في أرياف حلب وإدلب.

وذكرت المنظمة الأهالي بضرورة أخذ الحيطة وتدفئة الأطفال وكبار السن قدر المستطاع، وحماية المزروعات التي يؤذيها الصقيع.

وأهابت بالسائقين ضرورة توخي الحيطة والحذر في المناطق التي شهدت تساقطاً للثلوج، وتجنب السير بسرعة عالية لاسيما صباحاً أثناء تشكل الجليد أو حدوث الصقيع والضباب، وأكدت على ضرورة جاهزية المركبة فنياً وفاعلية المكابح وماسحات الزجاج ومزيلات الضباب والأنوار الأمامية والخلفية وبطارية المركبة وسلامة الإطارات.

يذكر أن المنظمة دعت إلى تزويد السيارات بمانع التجمد وتخفيف السرعة بشكل تدريجي على المنعطفات والمنحدرات والحفاظ على مسافة أمان حقيقية مع المركبات الأخرى وتجنب السلوكيات الخاطئة التي تشتت التركيز أثناء القيادة كاستخدام الهاتف المحمول.

اترك تعليقاً