تركيا - غازي عنتاب

روسيا تعترف بقتلى نظام الأسد في ريفي حماه وإدلب

قتلى

وكالة زيتون – خاص
أكد ما يسمى “مركز المصالحة الروسي” الذي يتخذ من قاعدة “حميميم” العسكرية باللاذقية مقراً له، يوم أمس ، مقتل عدداً من عناصر قوات الأسد خلال المعارك الجارية في ريفي إدلب وحماه شمال وغرب سوريا.

وقال رئيس المركز في سوريا “أليكسي باكين” خلال مؤتمر صحفي، إن 10 عناصر من قوات الأسد قتلوا وجرح 21 آخرين وذلك خلال صد هجوم للفصائل المقاتلة في ريف إدلب، حسبما أوردت وكالة “تاسا” الروسية.

يشار أنه من المرات القليلة التي يعترف بها نظام الأسد بعدد القتلى وغالبا ما ينعيهم على صفحاته الداخلية على أنهم قتلوا على الجبهات .

ويشار إلى أن ريفي “إدلب وحماة” يشهدان معارك متواصلة بين فصائل الثوار وقوات الأسد منذ أيام، وذلك بعد نقض الأخير اتفاق الهدنة المتمثلة بوقف إطلاق النار في المنطقة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقا