تركيا - غازي عنتاب

ما حقيقة وفاة طفلة سورية في الأردن بسبب البرد؟

T401643106352211

وكالة زيتون – متابعات

كشفت السلطات الأردنية، مساء أمس الإثنين، حقيقة الأنباء المتداولة عن وفاة طفلة سورية لاجئة في مخيم “الزعتري” شمال شرقي البلاد جراء البرد القارس.

وقال المتحدث باسم مديرية الأمن العام، العقيد عامر السرطاوي، في بيان، إن “كل ما يتم تناقله عبر عدد من الصفحات والحسابات على وسائل التواصل حول وفاة طفلة سورية داخل مخيم الزعتري من جراء البرد القارس هو غير صحيح وعار عن الصحة”.

ودعا السرطاوي الجميع إلى عدم تناقل أي أخبار أو معلومات دون التوثق منها من مصادرها الرسمية.

وتشهد عموم منطقة بلاد الشام انخفاضاً حاداً في درجات الحرارة، مع تأثره بمنخفضات جوية متتالية، أدت إلى تساقط ثلوج وعواصف مطرية، أثرت بشكل سلبي على مختلف جوانب الحياة.

تجدر الإشارة إلى أن مخيم الزعتري يقع في محافظة المفرق، وهو أكبر مخيمات اللاجئين السوريين في الأردن، حيث يضم 78 ألفاً و812 لاجئاً، وفق مفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقا