تركيا - غازي عنتاب

بيدرسون يكشف تفاصيل مباحثاته مع نظام الأسد خلال زيارته إلى دمشق

بيدروسون

وكالة زيتون – متابعات

 

زعم المبعوث الأممي إلى سوريا غير بيدرسن، أنه “متفائل أكثر” بشأن الجولة المقبلة من اجتماعات “اللجنة الدستورية السورية”.

وقال إنه أجرى “لقاءً عميقاً” مع وزير خارجية نظام الأسد، فيصل المقداد.

وأضاف أنه ناقش “مسار اللجنة الدستورية والحاجة لإحراز تقدم فيه”.

وتابع: “ناقشنا طبيعة مهمتي، وتطبيق القرار 2254، وأكدنا على أن الحكومة السورية ما تزال ملتزمة بتطبيق هذا القرار”.

ولفت إلى أن “نقاشاتنا مع الحكومة السورية ستستمر”.

وجرى خلال اللقاء “حديث مطوّل عن خطة خطوة مقابل خطوة وجدواها، ونتائج المحادثات التي أجريتها حتى الآن مع الروس والأميركيين والأوروبيين وبين عدة دول أخرى، واتفقنا على مواصلة هذه المحادثات”.

وأردف: “بعد محادثاتي اليوم، يمكنني القول إنني أكثر تفاؤلاً بعقد الجولة السابعة من المحادثات لإنجاز مسودة دستور في وقت ما في آذار المقبل”.

وأكمل: “لدينا اتفاق حول جدول أعمال الأيام الأربعة الأولى، وبقي أمامنا مناقشة جدول أعمال اليوم الخامس”.

يذكر أن المبعوث الأممي وصل إلى دمشق أمس الثلاثاء، والتقى مع وزير خارجية النظام، فيصل المقداد.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقا