تركيا - غازي عنتاب

فرار قيادي من ميليشيا قسد نحو الإمارات بحوزته مبلغ مالي كبير

قسد

وكالة زيتون – متابعات
لاذ قيادي في ميليشيا قسد يدعى “بولات جان” بالفرار نحو دولة الإمارات العربية المتحدة وبحوزته مبلغ مالي كبير بعد صدور قرار من قبل حزب العمال الكردستاني ضده.

وأفاد موقع “داركا مازي” الكردي إن هروب “جان” جاء بعد صدور قرار من ميليشيا “قسد”، وبعد تعرّضه لضغوطات شديدة من القيادي “باهوز أردال”.

وأشار الموقع إلى أن جان غادر بطريقة سرية إلى إقليم كردستان العراق، وبقي فترة زمنية في محافظة السليمانية دون أن يقدر على التوجه إلى قنديل.

وأكد الموقع، أن “جان” غادر مناطق سيطرة ميليشيا “قسد” نحو إقليم كوردستان بشكل سري ودون معرفة القيادي في الميليشيا “مظلوم عبدي”.

ولفت الموقع إلى أن “جان” طلب من عبدي إصدار تعليمات إليه حول ما يجب عليه القيام به، إلا أن قائد ميليشيا “قسد” لم يصدر أي تعليمات لكونه غادر سورية بطريقة سرية ودون علمه.

وأوضح، بأنه وبعد هذا الحادث، قام “مظلوم عبدي” بفصل بولات من وظيفته كمنسق لميليشيا “قسد” مع قوات التحالف الدولي وإبعاده من منصبه.

وكشف الموقع أنه بعد حادثة الضغط من الميليشيا، استاء “بولات جان” بشدة، وقرر التوجه إلى الإمارات العربية المتحدة، فسافر إليها في شهر كانون الثاني الفائت من هذا العام 2022، ولم يبد لغاية الآن استعداده للعودة.

يذكر أنه حصلت حادثة مشابهة من العام الفائت، حيث نجح المسؤول المالي الأول في مدينة “منبج” التابع لميليشيا “قسد” ويدعى “نضال” بالفرار نحو مناطق سيطرة نظام الأسد ومعه ملايين الدولارات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقا