الأخبار

روسيا ترد على تقارير أمريكية بخصوص انسحابها من سوريا1 دقيقة للقراءة

كتبه Zaitun agency

وكالة زيتون – سياسي
تحدث وزير الخارجية الروسية، سيرغي لافروف، عن مستقبل الوجود العسكري الروسي في سوريا، معتبراً أن المهام العسكرية انتهت.

وقال لافروف في حديث رصدته وكالة زيتون الإعلامية: إن روسيا لم يعد لديها مهام عسكرية في سوريا ووجودها “لضمان الاستقرار في المنطقة”.

وأضاف في حديثه الذي رصدته زيتون اليوم الجمعة أن “القوات الروسية في سوريا، لم يتبق لديها مهام عسكرية تقريباً، وأن عددها تحدده مهام محددة، وعلى أساس “مبدأ المصلحة”.

وأوضح أن “وجود القوات مرتبط بضمان الاستقرار والأمن، ويتجدد عدد القوات على الأرض من خلال المهام المحددة التي تقوم مجموعتنا بحلها هناك”.

واستطرد بالقول: من المهام العسكرية التي يحلها الجيش السوري (قوات نظام الأسد) بدعمنا، في إدلب، حيث لم يختفِ التهديد الإرهابي في أي مكان، وقد بقي، وفق قوله.

وأكّد أن “القوات الروسية في سوريا تحاول تحقيق ما اتفق عليه الرئيسان فلاديمير بوتين ورجب طيب أردوغان قبل عدة سنوات، لكن “الأمور، كما نرى جميعًا، لا تسير على ما يرام”.

وأضاف: هذه المهمة (حل مسألة إدلب) “لا تزال على جدول الأعمال لكن في الآونة الأخيرة وبفضل الإجراءات التي اتخذتها روسيا وقوات النظام، لم تلحظ استفزازات من داخل إدلب” على مواقع النظام والقواعد الروسية في سوريا.

اترك تعليقاً