تركيا - غازي عنتاب

تسجيل أعلى حصيلة يومية لحرائق المحاصيل في الشمال السوري

وكالة زيتون – متابعات

شهدت منطقة شمال غربي سوريا، يوم أمس الإثنين، اندلاع عدد كبير من الحرائق في المحاصيل الزراعية، وسط مخاوف من توسع نطاقها وامتدادها إلى مناطق ومساحات جديدة.

وأكدت منظمة الدفاع المدني السوري “الخوذ البيضاء” في بيان اطلعت عليه وكالة زيتون الإعلامية اندلاع 13 حريقاً زراعياً يوم أمس الإثنين، مشيرة إلى أن هذه الحصيلة هي الأكبر منذ بداية موسم الحصاد في شمال غربي سوريا.

واستجابت فرق الدفاع المدني السوري لـ 6 حرائق في أرياف حلب و7 حرائق أخرى في أرياف إدلب، وسيطرت على النيران فور اشتعالها ومنعت تمددها لمساحات مجاورة، وفقاً لبيان المنظمة.

وأوصى البيان المدنيين بعدم إشعال النيران لأي سببٍ كان بالقرب من المحاصيل الزراعية والمناطق الحراجية، وعدم رمي أعقاب السجائر بالقرب من الأراضي المزروعة بالحبوب.

كذلك دعت منظمة الدفاع المدني السوري إلى الإبلاغ الفوري عن أي حريق مهما كان صغيراً لسهولة السيطرة عليه قبل امتداده.

وفي 11 أيار/ مايو الجاري، أعلنت منظمة الدفاع المدني السوري عن وضع خطة شاملة للاستجابة لحرائق المحاصيل الزراعية في منطقة شمال غربي سوريا، والتي تتكرر في كل عام مع دخول فصيل الصيف.

وأشارت المنظمة في بيان إلى أنه مع ارتفاع درجات الحرارة واقتراب موسم الحصاد، يعود هاجس الحرائق الزراعية وخطره على المحاصيل وخاصة القمح والشعير.

وأضافت: “ونظراً للأوضاع الاقتصادية الصعبة التي يعيشها المدنيون في منطقة شمال غربي سوريا، والحاجة الماسة لهذه المحاصيل والتوقعات بموسم حرائق مبكر خلال هذا العام حفاظ عليها، وضعت فرق الإطفاء في الدفاع المدني السوري خطة استجابة لحرائق المحاصيل الزراعية”.

ويأتي ذلك في الوقت الذي يعاني فيه الموسم من خسائر كبيرة في أغلب المناطق السورية، نتيجة تقلص المساحات المزروعة، وانخفاض معدلات الهطولات المطرية هذا العام، وتأثير الحرب التي يشنها نظام الأسد وروسيا على السوريين تدمير مقومات الإنتاج الزراعي مما ينعكس بصورة سلبية على الأمن الغذائي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقا