تركيا - غازي عنتاب

ميليشيا “قسد” تحفر الأنفاق والخنادق في مناطق سيطرتها بريف الرقة

وكالة زيتون – ميداني

بدأت ميليشيا “قسد” صباح اليوم الجمعة، بتحصين مواقعها العسكرية، وحفر الأنفاق والخنادق، في مناطق سيطرتها بريف الرقة الشمالي، خوفاً من شنّ الجيش الوطني السوري، والقوات التركية، عملية عسكرية ضدها في المنطقة.

وقالت مصادر عسكرية خاصة لـ “وكالة زيتون”، إن عناصر ميليشيا “قسد” بدأت بعملية تحصين مواقعها العسكرية، وحفر الأنفاق والخنادق، بمحيط قرى وبلدات (تل السمن، والطاهرة، ومحيط القاعدة الروسية) بريف الرقة الشمالي.

وأضافت المصادر أن ميليشيا “قسد” كلّفت أكثر من 75 شخصاً من عناصرها بحفر الأنفاق والخنادق في الموقع المذكورة.

ولفتت المصادر إلى أن الميليشيا زوّدت عناصرها بآليات حفر خفيفة وثقيلة، بعد أن زودت عناصرها بخريطة توضح المساحة التي سيتم حفر الأنفاق بها، لتبدأ بعملية الحفر من محيط قرية “الطاهرة” بريف الرقة.

وأكدت المصادر أن ميليشيا “قسد” أعطت عناصرها أوامر بأن تبدأ بوابة الأنفاق الرئيسية، من غرب قرية الطاهرة، ومن ثم تبدأ حفر النفق حتى يصل إلى محيط الطريق الواصل بمدينتي الرقة وتل أبيض، ومن ثم إلى محيط بلدة تل السمن، وصولاً إلى محيط القاعدة الروسية.

وأوضحت المصادر أن عملية التحصين والحفر جاءت على خلفية التطورات الأخيرة التي تشهدها المنطقة، وخاصة بعد تصريح الرئيس التركي “رجب طيب أردوغان” من إنشاء منطقة آمنة على عمق 30 كيلو متر على طول الحدود السورية، حيث تتخوف ميليشيا “قسد” عن شن الجيش الوطني السوري، والقوات التركية، عملية عسكرية ضدها في المنطقة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقا