تركيا - غازي عنتاب

كان يتواجد في العراق.. تركيا تتبنى اغتيال قيادي في ميليشيا قسد

وكالة زيتون – متابعات
قالت مصادر أمنية تركية، اليوم الأحد إن أنقرة استهدافت قيادياً بارزاً في “الإدارة الذاتية” شمال شرقي سوريا، في أثناء وجوده في العراق.

ونقلت وكالة “الأناضول” التركية، عن المصادر قولها: إن من وصفته بـ”الإرهابي”، الملقب بـ”فرحات دريك”، كُلّف بمهمة في العراق من قِبل “قيادة التنظيم الإرهابي”.

وأضافت المصادر أن شبلي كان واحداً من المقربين من فرحات عبدي شاهين، أحد قيادات “قوات سوريا الديمقراطية” في سوريا.

وكان شبلي قد بتنظيم “حزب العمال الكردستاني” عندما كان زعيم الحزب، عبدالله أوجلان، موجوداً في سوريا أواخر تسعينيات القرن الماضي.

وقالت الأناضول إن شبلي “نفذ عمليات إرهابية في محافظة حلب، وفي عام 2014 تم تعيينه كعضو في ما يسمى المجلس التنفيذي المسؤول عن المناطق السكنية التي تقع تحت سيطرة تنظيم PKK (حزب العمال) الإرهابي في سوريا”.

وفي وقت اتهمت “الإدارة الذاتية” اتهمت، تركيا باغتيال شبلي. في بيان رسمي صدر عنها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقا