تركيا - غازي عنتاب

وصول عشرات الضباط من الحرس الثوري الإيراني إلى ريف دير الزور

وكالة زيتون – متابعات
وصل عشرات الضباط من ميليشيا الحرس الثوري الإيراني، اليوم الثلاثاء 21 حزيران، من “دمشق” إلى مطار دير الزور العسكري، بهدف استكشاف مدينة “الميادين” والمناطق المحيطة بها.

وقالت شبكة “عين الفرات” المحلية حسب ما رصدت “وكالة زيتون”، إن 30 ضابطاً من ميليشيا الحرس الثوري الإيراني، برتب واختصاصات مختلفة (استطلاع، هندسة ألغام، خبراء طائرات مسيرة) بالإضافة إلى قادة ميدانيين قدموا من العاصمة السورية “دمشق”، إلى مطار دير الزور العسكري.

وأضافت أن الضباط توجهوا إلى حي “التمو” في مدينة الميادين بريف دير الزور، ومن ثم إلى “قلعة الرحبة” بمحيط المدينة، ومنها إلى مزار “عين علي” في بادية القورية، بهدف استكشاف المنطقة.

وأشارت إلى أن ميليشيا الحرس الثوري، تولي أهمية بالغة لمناطق ريف دير الزور الشرقي وخاصة مدينتي (الميادين، والبوكمال)، والتي يتواجد فيها عشرات المقرات التابعة لها.

وفي شهر أيار الفائت، كشفت الشبكة عن وجود عسكري كبير لميليشيا الحرث الثوري الإيراني في مطار دير الزور العسكري، مشيرة إلى أنه لا يتم تسليط الضوء عليه مثل مطارات ريف حمص الشرقي (الشعيرات _ تدمر _ التيفور).

ولفتت إلى أن الحرس الثوري الإيراني، يستغل بعض المواقع في مطار دير الزور المدني سابقاً، والموجود ضمن المطار العسكري نفسه، ليحولها، إلى نقاط عسكرية ويخزن فيها الأسلحة والطائرات المسيرة، مؤكدة أن الميليشيا قامت بتخزين الطائرات المسيرة والصواريخ، كما نشرت المنصات الصاروخية داخل المطار، بالإضافة لنشرها رادارات تحيط بالمطار.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقا