تركيا - غازي عنتاب

لتجنيده قسرياً.. ميليشيا “قسد” تختطف طفلاً في حلب

وكالة زيتون – متابعات
اختطفت ميليشيا “قسد” يوم أمس الأربعاء 22 حزيران، طفلاً قاصراً في مناطق سيطرتها ضمن مدينة حلب، بهدف تجنيده في صفوفها.

وقالت الشبكة السورية لحقوق الإنسان، حسب ما رصدت “وكالة زيتون” إن ميليشيا “قسد” اختطفت الطفل القاصر “أحمد هيثم جافو” البالغ من العمر (14 عاما) المنحدر من أحدى قرى مدينة “عفرين” شمالي حلب، أثناء خروجه من مدرسته، في حي الشيخ مقصود بمدينة حلب.

وخلال الأسبوع الجاري، اختطفت الميليشيا الطفل القاصر “محمد زكريا حبش” البالغ من العمر (17 عاماً)، في حي الشيخ مقصود في مدينة حلب، بهدف تجنيده في صفوفها

كما أنها اختطفت الطفل القاصر “عبد المحسن عبد القادر العلي” المنحدر من مدينة “الدرباسية” شمالي الحسكة، البالغ من العمر (16 عاماً) من أحد أحياء المدينة، بهدف التجنيد الإجباري.

وأكدت الشبكة السورية لحقوق الإنسان، أن قرابة (197) طفل ما زالوا قيد التجنيد الإجباري في المعسكرات التابعة لميليشيا “قسد”.

وتصاعدت عمليات خطف الأطفال القصر، من قبل ميليشيا “قسد” بشكل كبير منذ بداية العام الجاري، حيث قامت الميليشيا بعدة عمليات اختطاف في مناطق سيطرتها شمالي وشرق سوريا.

ورغم توقيع ميليشيا “قسد” اتفاقاً مع الأمم المتحدة في شهر تموز من عام 2019، لإنهاء ومنع تجنيد الأطفال في صفوفها، إلا أن الميليشيا مستمرة في اختطاف القاصرين حتى يومنا هذا، ولم تنشر الأمم المتحدة وغيرها من المنظمات الدولية، أي تقارير تشير إلى أن الميليشيا توقفت عن تجنيد الأطفال حتى اللحظة.

وتشهد المناطق الخاضعة لسيطرة ميليشيا “قسد” بشكل متكرر حملات اعتقال، تطال الشبان والأطفال القاصرين، بهدف التجنيد الإجباري، وزجهم في معاركها وتسخيرهم لتنفيذ أجندات مشروعها الانفصالي.

اترك تعليقا