تركيا - غازي عنتاب

تصريحات أمريكية جديدة تخص السوريين في إدلب

المندوبة الأمريكية الدائمة لدى الأمم المتحدة السفيرة ليندا توماس غرينفيلد
وكالة زيتون – متابعات

أكدت المندوبة الأمريكية الدائمة لدى الأمم المتحدة السفيرة “ليندا توماس غرينفيلد”، أن الولايات المتحدة لن تتخلى عن السوريين، وستواصل العمل في المجال الإنساني لتوسيع وصول المساعدات.

وقالت غرينفيلد في بيان: “الولايات المتحدة لن تتخلى عن الشعب السوري في وقت الحاجة وسنواصل العمل مع شركائنا في المجال الإنساني لتوسيع الوصول داخل سوريا، والنظر في جميع الخيارات لدرء أسوأ السيناريوهات، وسنبذل كل ما في وسعنا لمساعدة المحتاجين”.

وأضافت: “الاحتياجات الإنسانية في سوريا أكبر من أي وقت مضى منذ بداية الصراع، لكن بدلاً من توفير المزيد من سبل الوصول لتزويد السوريين بالغذاء والماء والأدوية والإمدادات الإنسانية، استخدمت روسيا حق النقض”.

وأشارت المندوبة الأمريكية إلى أن الأمم المتحدة ” كانت ترسل شهرياً نحو 800 شاحنة من المساعدات عبر الحدود إلى شمال غربي سوريا عام 2021 عابرة من تركيا إلى إدلب، ووصلت إلى 2.4 مليون شخص”.

غرينفيلد أكدت في بيانها أن “هذه المساعدة مطلوبة بشدة، فهناك 4.1 مليون شخص محتاج في شمال غربي سوريا مقارنة بنحو 3.4 مليون العام الماضي”.

كذلك أكدت أن “القرار الذي تبناه المجلس سيمكّن، على الأقل، شاحنات الأمم المتحدة من المرور مرة أخرى عبر معبر باب الهوى، ويضمن عدم توقف المساعدات المنقذة للحياة بشكل كامل”، مشيرة إلى أن واشنطن امتنعت من التصويت عليه لأنه كان “رهينة” لدى روسيا.

ويوم الثلاثاء الماضي، اعتمد مجلس الأمن الدولي، قراراً بتمديد المساعدات الإنسانية إلى سوريا عن طريق معبر “باب الهوى” على الحدود التركية، لمدة 6 أشهر.

وصوتت 12 دولة لصالح القرار المشترك الذي أعدته إيرلندا والنرويج، فيما امتنعت 3 دول عن التصويت (الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا) وذلك من إجمالي أعضاء المجلس البالغ عددهم 15 دولة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقا