تركيا - غازي عنتاب

تصريحات روسية جديدة بشأن العملية العسكرية التركية المحتملة في سوريا

جيش تركي2
وكالة زيتون – سياسي

علقت روسيا على احتمالية شن الجيش التركي عملية عسكرية جديدة ضد ميليشيا قسد في الشمال السوري.

وزعم يوري أوشاكوف مساعد الرئيس الروسي، أن بلاده تعارض أي أعمال من شأنها أن تنتهك المبدأ الأساسي للتسوية السورية.

وقال: إنه “بالنسبة لخطط تركيا للقيام بعملية جديدة ضد التشكيلات الكردية في شمال سوريا، فمن الطبيعي أن تتم مناقشة هذه المسألة”.

وأضاف: “موقف روسيا المبدئي، هو أننا نعارض أي أعمال تنتهك المبدأ الأساسي للتسوية السورية، المنصوص عليها في قرارات مجلس الأمن الدولي ذات العلاقة وفي قرارات صيغة أستانا، وهو ما يعني احترام سيادة ووحدة وسلامة أراضي سوريا”

وكان جهاد جمال الناطق السياسي والإعلامي لمجلس منطقة تل رفعت، قد قال إن “التحركات العسكرية الأخيرة هي رسالة موجهة للمجتمع الدولي قبل الأعداء بأن الحق لن يموت طالما وراءه مطالب”.

كما أشار جمال في تصريح خاص لوكالة زيتون الإعلامية إلى أن “الوقت طال كثيراً على معاناة أهالي المناطق الواقعة تحت احتلال “قسد” وهم يعيشون في المخيمات التي لا تقيهم حر الصيف ولا برد الشتاء، ورضوا العيش بها لأنهم لم يقبلوا الذل والخنوع من خلال العيش تحت نفوذ وسلطة الأعداء”.

وأكد أن المجلس العسكري لتل رفعت التابع للجيش الوطني السوري سيبذل كل غال ونفيس من أجل أن يعيد أهالي تلك المناطق من المخيمات إلى بيوتهم وأملاكهم وأراضيهم، مضيفاً: “هذا وعد علينا قد قطعناه على أنفسنا أمام الله وأمامهم”.

وأما الرسالة الثانية، يقول جمال إنها “موجهة للجيش الوطني السوري والتركي بأن قوات المجلس العسكري على أهبة الاستعداد لخوض معركة تحرير مدننا وقرانا وبلداتنا ونحن بانتظار الإعلان عن ساعة الصفر”.

ومن الواضح أن العملية التركية ستنطلق في وقت قريب بعد أن رفضت ميليشيا قسد الوساطة الأمريكية لوقف العملية العسكرية مقابل إخلاء الميليشيا لمدينة تل رفعت.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقا