تركيا - غازي عنتاب

واشنطن تعلن دعم اللجنة الدستورية السورية وتهاجم روسيا

لجنة دستوري جولة ثامنة
وكالة زيتون – سياسي

أعربت الولايات المتحدة الأمريكية عن دعمها للجنة الدستورية السورية، التي تسعى روسيا لعرقلة أعمالها.

وأشارت الولايات المتحدة إلى أن نظام الأسد وروسيا يقوضان جهود العملية السياسية في سوريا.

وشددت السفارة الأمريكية في سوريا، على أن مساعد وزير الخارجية الأمريكي لشؤون الشرق الأدنى، إيثان غولدريتش، أعاد التأكيد أمام الرئيس المشارك للجنة الدستورية السورية، هادي البحرة، ورئيس هيئة التفاوض السورية المعارضة، بدر جاموس، على دعم الولايات المتحدة القوي للجنة الدستورية السورية وقرار مجلس الأمن رقم 2254.

وأكدت على أن “جهود روسيا والنظام لتقويض الجولة التاسعة من اجتماعات اللجنة الدستورية السورية تظهر عدم اكتراثهم بمستقبل أفضل للسوريين”.

وقبل أيام أكد وفد المعارضة السورية إلى محادثات اللجنة الدستورية، نجاح نظام الأسد بتأجيل الاجتماع المقبل للجنة، وذلك في إطار العرقلة لعمل اللجنة.

وأكد الوفد أن الرئيس المشترك للجنة الدستورية السورية، هادي البحرة، تسلم رسالة رسمية من المبعوث الأممي إلى سوريا، غير بيدرسون، تفيد بتأجيل انعقاد الدورة التاسعة لاجتماعات لجنة الدستورية.

وسبب التأجيل هو إخطار بيدرسون من قبل الرئيس المشترك للجنة الممثلة لنظام الأسد، أن وفده سيكون مستعداً للمشاركة في الدورة التاسعة فقط عندما تتم تلبية ما وصفه بالطلبات المقدمة من الاتحاد الروسي، دون أن يتم ذكرها.

ورد نائب متحدث الأمين العام للأمم المتحدة فرحان حق، على إعلان نظام الأسد أن سويسرا التي تستضيف اجتماعات اللجنة الدستورية السورية، لم تعد محايدة بسبب دعمها العقوبات الأوروبية على روسيا.

وذكر حق أن “المبعوث الخاص إلى سوريا غير بيدرسون يشدد على أهمية قيام جميع الأطراف المعنية بحماية العملية السياسية السورية وعزلها عن خلافاتهم في أماكن أخرى من العالم ويشجعها على الانخراط في دبلوماسية بنّاءة بشأن سوريا”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقا