تركيا - غازي عنتاب

تطورات السويداء تكشف عن دور نظام الأسد بصناعة المخدرات وتصديرها

مخدرات سويداء
وكالة زيتون – متابعات

كشفت التطورات العسكرية في محافظة السويداء، اليوم الأربعاء 20 تموز، عن دور نظام الأسد في تصنيع حبوب “الكبتاغون” المخدرة والتجارة بها في المنطقة الجنوبية من سوريا.

وذكرت صفحة “السويداء 24″، أن “حركة رجال الكرامة” ضبطت آلاف ومكابس لتصنيع حبوب “الكبتاغون” في مقر راجي فلحوط، المدعوم من الأجهزة الأمنية التابعة لنظام الأسد في بلدة عتيل شمالي السويداء.

وأوضحت الصفحة أنها كانت كشفت في وقت سابق، عن إنشاء مجموعة مسلحة في السويداء وبدعم من نظام الأسد و”حزب الله” اللبناني، معملاً لتصنيع “الكبتاغون” للتجارة به بالمنطقة، وتصديره إلى الأردن.

وبين الحين والآخر يعلن الجيش الأردني عن إحباط عمليات تهريب مواد مخدرة قادمة من مناطق سيطرة النظام في درعا وما حولها.

وكان رئيس الوزراء الأردني، بشر الخصاونة، كشف خلال تصريحات سابقة عن ارتفاع مضطرد وكبير لعمليات تهريب المخدرات من سوريا إلى المملكة الأردنية.

وقال الخصاونة إن هذه العمليات تدار من قِبل شبكات تمتد إقليميا على مساحة أكثر من دولة، مضيفاً أن “هناك تنسيقاً بين بلاده ودمشق في هذه القضية”.

وتكررت محاولات تهريب المخدرات إلى الأراضي الأردنية من سوريا، منذ سيطرة نظام الأسد وميليشياته على الجنوب السوري في العام 2018.

واعترض الجيش الأردني منذ بداية العام الجاري أكثر من 17 علبة حشيش و17 مليون حبة “كبتاغون” قادمة من سوريا، بينما اعترض 15.5 مليون حبة “كبتاغون” في كامل العام 2021، و1.4 مليون حبة في العام 2020.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقا