تركيا - غازي عنتاب

بعد أن قاتلوا بصفوفها.. “قسد” تعتقل عناصرها العرب بتهمة “الخيانة”

قسدد7
وكالة زيتون – متابعات

أطلقت ميليشيات “قسد” حملة مداهمة واعتقالات واسعة في المناطق الواقعة تحت سيطرتها شمال شرقي سوريا، استهدفت عناصرها العرب بتهمة “الخيانة”.

وبحسب مصادر محلية فإن الميليشيات اعتقلت خلال الحملة عشرات العناصر العرب المنضمين لها في محافظة دير الزور، عشرات الناشطين والإعلاميين في محافظات الرقة والحسكة وريف حلب.

وقال الناطق باسم الميليشيات فرهاد شامي إنه تم اعتقال 36 “جاسوساً” ضمن العملية التي أطلقتها قسد بمناطق شرق الفرات، والتي أطلقت عليها اسم “عملية القسم لملاحقة الجواسيس والعملاء”.

وادعى أن “هؤلاء المعتقلين متواطئون مع تركيا” وتسببوا بمقتل عدد كبير من عناصر قسد، حيث تشهد المنطقة استهدافات تركية على مناطق قسد وتستهدف كبار القياديين في صفوف الميليشيا.

في سياق متصل، قالت الشبكة السورية لحقوق الإنسان في بيان يوم الأحد الماضي، إن ميليشيات قسد اختطفت 16 شخصاً من العاملين في الإعلام المحلي يوم 30 تموز/ يوليو الجاري، وذلك بتهمة التجسس.

وطالبت الشبكة بإطلاق سراح المعتقلين بشكل فوري، مشددة على ضرورة حماية العاملين في مجال الإعلام المحلي بمحافظة الرقة.

وأشارت الشبكة في بيانها إلى أن اختطاف قسد للعاملين في مجال الإعلام، يشير إلى أن الميليشيات تقدم على خطوات من شأنها القضاء على حرية الإعلام في المناطق التي تسيطر عليها.

تجدر الإشارة إلى أن الميليشيات صعدت خلال الفترة الماضية من انتهاكاتها بحق السكان في منطقة شمال شرقي سوريا خاصة بعد تصاعد التهديدات التركية بشن عملية عسكرية جديدة ضدها

مقالات ذات صلة

اترك تعليقا