تركيا - غازي عنتاب

السعودية والكويت يرحبان بتشكيل اللجنة الدستورية في سوريا

مندوب السعودية

وكالة زيتون – متابعات
أبدى السفير عبد الله بن يحيى المعلمي، المندوب الدائم للسعودية في الأمم المتحدة، أمس الاثنين، ترحيب بلاده باتفاق تشكيل اللجنة الدستورية السورية وقرب البدء بأعمالها لصياغة دستور للبلاد والذي يتوافق مع قرار مجلس الأمن (2254).

وقال المعلمي في تغريدة له على حسابه الرسمي في موقع “تويتر”؛ “إنها خطوة محورية للمضي قدما إلى الحل السياسي “الذي طال انتظاره، والذي يمكن أن ينهي معاناة الشعب السوري ويكفل عودة اللاجئين الآمنة”.

ودعا المعلمي لضمان عودة اللاجئين الآمنة وفقا للمعايير الدولية والأممية وتدعو المجتمع الدولي إلى الوحدة في دعم جهود الأمم المتحدة والمبعوث الأممي للوصول إلى الحل السياسي المنشود وفقا لقرار مجلس الأمن رقم 2254 مع أهمية احترام سيادة الأراضي السورية”.

وفي سياق متصل رحبت الكويت بإعلان الأمين العام للأمم المتحدة بشأن اتفاق النظام وهيئة التفاوض المعارضة حول تشكيل لجنة دستورية “ذات مصداقية ومتوازنة وشاملة”.

جاء ذلك في كلمة الكويت في جلسة مجلس الأمن حول المسار السياسي في سوريا والتي القاها مندوبها الدائم السفير منصور العتيبي أمس الاثنين.

وأعرب السفير العتيبي عن أمله بأن تكون هذه الخطوة بداية الانطلاقة التي طال أمدها للعملية السياسية السورية وخطوة هامة لتمكين الشعب السوري الشقيق من تحقيق طموحاته المشروعة عبر تسوية سياسية تتوافق عليها جميع مكوناته وتحافظ على وحدة واستقلال وسيادة وسلامة الأراضي السورية.

يذكر أن الأمم المتحدة أعلنت الاثنين الماضي تشكيل لجنة لصياغة دستور لسوريا، وهي خطوة في طريق عملية السلام المتعثرة، وقال مسؤولو الأمم المتحدة؛ إن هذه اللجنة مهمة للغاية لتحقيق إصلاحات سياسية وإجراء انتخابات بهدف توحيد سوريا، وإنهاء الحرب التي تسببت في مقتل مئات الآلاف وتشريد نحو نصف سكان البلاد الذين كان يبلغ عددهم قبل الحرب 22 مليون نسمة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقا