تركيا - غازي عنتاب

بتهمة التعاون مع “الجيش الوطني”..ميليشيا “قسد” تعدم ميدانياً (7) مدنيين

photo_2019-10-03_21-20-48

وكالة زيتون – متابعات

قامت ميليشيا “قسد”، بإعدام سبعة مدنيين ثلاثة منهم من عائلة واحدة في منطقة رأس العين شمال الحسكة.

وقالت شبكة الخابور الإعلامية ، إن ثلاثة أشخاص من عائلة واحدة تم تصفيتهم من قبل ميليشيا “قسد ” برأس العين، وهم من عائلة واحدة بتهمة تشكيل خلية تابعة للجيش الوطني.

وأضاف المصدر إلى أن كل (محمد حمد وإسماعيل علي الخلف السخني، وعبدالله الخلف السخني) أعدموا من قبل “ب ي د” بعد اعتقالهم بيومين، لافتا أنه لهذه اللحظة لم يتم سحب الجثامين حيث تم رميها في منطقة ما زالت تحت سيطرة نيران قناصة المليشيا.

وذكر أنه تم العثور على جثة المدني عبدالله عويد وهو من أبناء قرية العامرية بريف رأس العين الجنوبي، بعد اعتقاله بأسبوع من قبل ميليشيا”قسد”، كما قامت بتصفية المدني إسماعيل محمد ملا مطر، بتهمة التعامل مع الجيش الوطني السوري، وذلك بقرية باب الخير شرق مدينة رأس العين.

كما أعدمت ميليشيا”قسد” اثنين من عناصرها رفضا القتال معها ضد فصائل الجيش الوطني السوري والقوات التركية في ناحية الدرباسية شرق رأس العين.

ومنذ بداية عملية نبع السلام التي يجريها الجيش التركي بالتعاون مع الجيش الوطني السوري، ضربت مئات الانشقاقات صفوف ميليشيا “قسد” ، كما لجأت ميليشيا”قسد” إلى التحصن بالمناطق المدنية واستخدام المدنيين كدروع بشرية واعتقال الرافضين وتصفيتهم بتهمة تشكيل خلايا تابعة للجيش الوطني.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقا